النزيف الرحمى ( النزيف المهبلى ) هو النزيف الذى يأتي المرأة غير النزيف التابع للدورة الشهرية.

نزيف الدورة الشهرية يكون بسبب خروج بطانة الرحم فى نهاية الدورة و يستمر لبعض الأيام حتى تُجدد الرحم بطانة الرحم، ويتكرر هذا النزيف كل ٢٨ بالتقريب لدى اغلب النساء و تختلف غزارته من امرأة الى اخرى.

اما النزيف الرحمى ( النزيف المهبلى ) يمكن لهذا النزيف ان يأتي فى اى سن (حتى فى الفترة بعد انقطاع الطمث ) ولابد للمرضى من التحقق من سبب النزيف الرحمي .
يمكن للنزيف الرحمى ( النزيف المهبلى ) ان يكون فى صورة نقط تلاحظها الامرأة عند الاغتسال او يمكن ان يأتي فى صورة نزيف غزير.

1.و اهم سبب من اسباب النزيف الرحمى ( النزيف المهبلى ) التى يجب استبعادها خاصة بعد سن ال٤٥ سنة هو النزيف بسبب أورام جدار و عنق الرحم السرطانية. و يمكن استبعاد تلك الأسباب عن طريق أخذ عينات او مسحات من جدار وعنق الرحم.

و من الأسباب الاخرى للنزيف الرحمى (النزيف المهبلى) :

2. الاورام الليفية بالرحم / ألياف الرحم

3.تغدد الرحم ، او هجرة بطانة الرحم بين عضلات الرحم ، و الذى يسبب للمرضى الم مزمن و تضخم فى حجم الرحم ، يتم تشخيص تغدد الرحم عن طريق اشعة الرنين المغناطيسى و هناك علاجات كثيرة لتلك الحال وأشهرها استئصال الرحم وحديثاً قسطرة الرحم الشريانية.

4.اضطرابات فى المحاور الهرمونية التى تسيطر على التبويض، مثل هرمونات الغدة النخامية (و التى يتأثر إفرازها بشدة على الحالة النفسية للمرأة) كهرمون البرولاكتين (هرمون اللبن) او هبوط فى هرمون الغدة الدرقية.

5.النزيف الذى يمكن ان يصاحب بعض السيدات فى اول فترة فى الحمل (قبل اكتشاف الحمل) بسبب مثلاً عدم ثابت خلايا الجنين الأولية فى تجويف الرحم.

6.سماكة جدار الرحم و اللحميات

7.ضمور جدار الرحم و القناة المهبلية بعد سن انقطاع الطمث

fibroids